تسجيل الدخول

علم الأحياء الدقيقة والمناعة

تتزايد معدلات السمنة ومرض السكري من النوع الثاني والمضاعفات المرتبطة بهما بسرعة، وهي تمثل تهديدًا خطرًا لسكان الكويت والعالم. ثمة حاجة ملحة لتحديد العلامات المناعية والأيضية الجديدة والمسارات ذات الصلة من أجل فهم الآليات الكامنة وراء النظام الغذائي عالي الدهون / مرض السكري من النوع الثاني الناجم عن التغذية المفرطة والمضاعفات ذات الصلة.

يدرس قسم علم الأحياء الدقيقة والمناعة التغيرات الأيضية المناعية في الأنسجة الدهنية الناتجة عن الاختلالات في النظام الغذائي عالي الدهون، بالإضافة إلى تفاعلها مع مستويات عالية من الدهون في الدورة الدموية (بشكل فردي أو تفاعلي). قد تؤدي هذه الأخيرة دورًا رئيسيًا في إحداث الالتهاب أو إدامته أو تعزيزه، ما يعطّل توازن الجلوكوز وحساسية الأنسولين. هدفنا البحثي الرئيسي هو دراسة الآليات الأيضية المناعية لاستهداف الالتهاب الأيضي المرتبط بخلل تنظيم توازن الجلوكوز وحساسية الأنسولين.

تحاول أبحاثنا الحالية الإجابة عن الأسئلة الرئيسية التالية:

  • ما هي عوامل الخطر الأيضية المناعية ومسارات الإشارات للالتهاب ومقاومة الأنسولين والمضاعفات المرتبطة بها؟
  • كيف يتفاعل وسطاء الالتهاب مع مكونات النظام الغذائي عالي الدهون وكيف تحفز الالتهاب / مقاومة الأنسولين؟
  • كيف يتم تشغيل وإيقاف الجينات (التعديلات اللاجينية) تحت تأثير المغذيات المختلفة أو الأديبوكينات؟
  • ما هي الجينات المستهدفة لمسارات الإشارات الالتهابية؟
  • ما هي منظمات النسخ لإعادة تشكيل الأنسجة الدهنية؟
  • كيف تؤثر القناة الهضمية على الالتهاب الأيضي؟

أبحاثنا

هدفنا هو بناء خريطة للتفاعلات بين المكونات الغذائية عالية الدهون والأديبوكينات والمستقبلات وعوامل النسخ، وتحديد أدوار هذه العوامل (بشكل فردي أو تفاعلي) في الأنسجة وأنواع الخلايا ذات الصلة بمرض السكري من النوع الثاني. يقضي هدفنا طويل المدى بتطوير علاجات جديدة (علم العقاقير والتمارين الرياضية والتغذية والبروبيوتيك / الميكروبيوم) التي تعرقل هذه المسارات وبالتالي تعزز الصحة الأيضية.

أهدافنا

تركّز أنشطتنا الحالية على مستقبلات المناعة / العلامات الحيوية، بالإضافة إلى تفاعلاتها الميكانيكية مع مكونات النظام الغذائي عالي الدهون ودورها في تطوير الالتهاب، والحد من تحول الأنسجة الدهنية إلى أنسجة دهنية بنية، ومقاومة الأنسولين، ومرض السكري والمضاعفات المرتبطة به. يُلخص العمل الجاري على الشكل التالي:

  1. تحديد المستقبلات الشبيهة بالتولا (TLRs) المناعية الفطرية وارتباطها بالالتهاب الأيضي / مرض السكري من النوع الثاني
  2. دراسة التغيرات اللاجينية الكامنة وراء الآثار المترتبة عن اتباع نظام غذائي عالي الدهون في الالتهاب الأيضي ومقاومة الأنسولين
  3. تحديد ما إذا كان التداخل بين الإنترلوكين 6 وعامل نخر الورم ألفا هو منظم رئيسي للالتهاب الأيضي ومقاومة الأنسولين وتوازن الجلوكوز
  4. تقييم دور النظام الغذائي عالي الدهون والدهون النشطة بيولوجيًا في الالتهابات ومقاومة الأنسولين / مرض السكري
  5. التحقيق في دور عوامل النسخ IRF3 / IRF5 / IRF7 و FOXO في السمنة / السكري من النوع الثاني
  6. توضيح دور TLR2 و TLR4 في التهاب الجزر في نماذج الفئران التي تعاني من السمنة بسبب النظام الغذائي
  7. تحديد منظمات نسخ الدهن البني والبيج (بني فاتح)
  8. دراسة دور الإجهاد التأكسدي في الاتهاب الأيضي
  9. دراسة آليات المناعة الخلوية والجزيئية المشاركة في مضاعفات مرض السكري، مثل الاعتلال العصبي وأمراض القلب والأوعية الدموية
  10. دراسة دور مجهريات (ميكروبيوتا) الأمعاء في الأمراض الأيضية، واستخدام البروبيوتيك / التدخلات الغذائية للوقاية والعلاج من مرض السكري والمضاعفات المرتبطة به.

إنجازاتنا

11

مشروع جارٍ حالياً

1

مشروع منجز

12

منشور

7

براءات اختراع

قم بجولة!

هل ترغب الاشتراك في قائمتنا البريدية؟